التغيير : الخرطوم

بدا الوسيط الافريقي تامبو مبيكي  زيارة جديدة للعاصمة السودانية الخرطوم في جولة جديدة من المباحثات مع المسيوليين الحكوميين بغرض احياء مفاوضات السلام التي تعثرت.  والتقي مبيكي الثلاثاء برئيس الوفد الحكومي المفاوض ومساعد الرييس السوداني ابراهيم محمود ، علي ان يلتقي في وقت لاحق بالرئيس عمر البشير وممثلين عن قوي المعارضة ولجنة الحوار الوطني.  

وأكد المسئول الحكومي خلال تصريحات عقب لقاءه بالوسيط الافريقي  إلتزام الحكومة وتمسكها بتحقيق السلام في المنطقتين ودارفور، مشدداً على استعداد الحكومة للتوقيع على أي اتفاق يؤدي إلى السلام. مشيرا الي ان الحكومة أعطت الفرصة للسلام بإعلان الرئيس عمر البشير وقف اطلاق النار.  وقال  رئيس وفد الحكومة لمفاوضات دارفور أمين حسن عمر ان  الحكومة  مستعدة لجولة التفاوض في أي وقت.  داعياً الحركات المسلحة غير الموقعة على السلام إلى التعامل بواقعية بعيداً عن الأماني.

وتعثرت جهود المفاوضات  اكثر من مرة بعد أن علقت الآلية الأفريقية المباحثات بين الحكومة السودانية والمسلحين بأديس أبابا حول مساري دارفور والمنطقتين في أغسطس الماضي ، بسبب تباعد المواقف بين الأطراف في ملفي المساعدات الإنسانية والترتيبات الأمنية. وتتوسط الآلية الأفريقية الرفيعة المستوى بقيادة امبيكي بين حكومة السودان ومتمردي الحركة الشعبية ـ شمال، وحركات دارفور، حيث تقاتل الخرطوم متمردي الحركة بالمنطقتين منذ يونيو 2011، ومجموعة حركات مسلحة بدارفور منذ 13 عاما.