التغيير :وكالات

أعلنت الأمم المتحدة عن مصرع 11 مهاجرا وفقدان 200 بعد حادثي غرق قبالة ليبيا دون كشف هويات الضحايا. وذكرت  المفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة، أن  نحو 132 شخصا كانوا على متن زورق مطاطي أبحر  بهم يوم الجمعة من ليبيا، لكنه بدأ يغرق بعد ساعات.

وتمكنت السفينة الدانماركية “الكسندر مايرسك” التي تنقل حاويات من إنقاذ خمسين من هؤلاء، ونقلتهم الأحد إلى صقلية بناء على طلب من خفر السواحل الإيطالي الذي طلب منها تغيير مسارها. ونقل هؤلاء إلى بوزالو حيث التقاهم (الاثنين) ممثلون عن المفوضية العليا

للاجئين ومنظمة الهجرة الدولية.

ووفقا للناجين، كان هناك نساء وأطفال بين المفقودين.

وفي الوقت نفسه، تم العثور على جثث 10 نساء وطفل (الاثنين) على شاطئ الزاوية التي تبعد مسافة 50 كلم عن طرابلس، وفقا لمسؤول في الهلال الأحمر الليبي.

ونقل ممثل منظمة الهجرة الدولية أنهم كانوا نحو 120 شخصا على متن قارب، وضمنهم حوالي ثلاثين امرأة وتسعة قاصرين.