نيالا:التغيير

أطلق أحد أفراد الشرطة السودانية في دارفور الرصاص على نفسه بعد رفض أحد الآباء طلبه الزواج من ابنته.

وكشفت مصادر ” التغيير الالكترونية” أن مدينة نيالا  شهدت حادثة انتحار احد أفراد الشرطة يوم   الاحد أمس الأول بعد رفض والد احدى الفتيات تزويجه ابنته.

 وقالت المصادر ”  ان الشرطي سدد لنفسه ثلاثة طلقات في انحاء متفرقة من جسده  في حي الدروة شمال المدينه قبل ان يتم نقله الى مستشفى نيالا جثه هامد”.

ويتنمي الشرطي الى الدفعة 45 عمليات التي تم تخريجها حديثا  بمدينة نيالا.

وارتبط النظامي الشاب و المتزوج من اثنتين  بعلاقة عاطفية مع الفتاة الا ان والدها  اخبره  باستحالة تزويجه ابنته بعد ان تقدم طالبا يدها.