التغيير : الابيض
هزت انفجارات عنيفة مدينة الأبيض مساء يوم الجمعة وسط  رعب ساد المدينة وتكتم حول حجم الخسائر بعد اشتعال النيران في مخازن رئاسة جهاز الأمن بالمدينة.
وشُوهدت السنة اللهب  تتصاعد  من مقر رئاسة جهاز الأمن الذي يقع غربي الابيض علي شارع النهود ،  و سمع سكان المدينة  دوي الانفجارات- التي استمرت اكثر من ساعتين – علي نطاق واسع مما دفع السكان  الى التجمع في الشوارع حتى الساعات الاولى من الصباح .
وفي الاثناء هرعت عربات الإطفاء و  الاسعاف لنجدة عوائل وافرد الامن الذي يقيمون في المقر المكون من ثلاثة طوابق  يحرسها افراد جهاز الأمن من جميع الجهات.
ولم يتسنى لـ (للتغيير الإلكترونية ) معرفة اعداد الضحايا ولكن مصادر اكدت  وقوع إصابات  تم نقلها الى المستشفيات. .
وقال شاهد عيان بحي الصفوة الذي يقع جوار المخازن لـ(للتغيير الالكترونية) في الساعات الاولى من صباح اليوم، انه شاهد  عربة إطفاء واحدة وصلت الى المكان ولكنها فشلت  في السيطرة على الحريق. كما راى عربات الاسعاف تنقل مصابين -لم يتاكد من عددهم الى مستشفيات الامل- التي تتبع لجهاز الامن
الامن    .
وهرع والي الابيض احمد هارون في الساعات الاولي بحسب (سونا)  الي موقع الانفجار.

 في غضون ذلك قال رئيس جهاز الأمن والمخابرات في الأبيض شاكر بخيت أن جهاز الأمن يسيطر علي الاوضاع مشيرا الى إصابة أحد عناصر جهاز الأمن، وأكد  أن النيران شبت في اثنين من مخازن الذخيرة.