التغيير : امدرمان

بقدرة ربنا الخلقك …لولاك نحن ماممكن نكون

لا لقهرهن …وصانا الحبيب المصطفى

وهن بناتنا وطبيباتنا ضمدن جرح الوطن

هن العاملات في المزارع و المدارس والمكاتب والمصانع

وهن البكدن ويكدحن عشان صغارن

هن البغناهن وريشتن ملن الدنيا فن

وهن عفاف اللي  سندت ظهري في هذا الزمن

لا ..لا لقهر النساء وصانا حبيبنا المصطفى

هن بنونة بت المك ..وهن مهيرات الزمن

وهن الفارعات الطوال ..البلحقن بفكرهن

وهن الكنداكة ملكت وحكمت …

لا ..لا لقهرهن …

هذه الكلمات كتبها ولحنها واداها الفنان ابو عركي البخيت واهداها لمبادرة لا لقهر النساء في مهرجانها الابداعي الأول الذي اقيم مساء الاحد في دار حزب الأمة بأم درمان بعد أن منع جهاز الأمن قيامه بجامعة الأحفاد للبنات  بحسب بيان اصدرته المبادرة في هذا الشأن .

وتناول المهرجان استخدام الابداع في مقاومة سياسات قهر النساء التي تنتهجها الحكومة ذات الفكر الديني الذي ينتقص من قيمة مواطنية المرأة وحقوقها الانسانية .أذ قدمت فرقة مبادرة لا لقهر النساء المسرحية والتي تكونت من عدد من الشباب والشابات الذين انضموا للمبادرة حديثا  عرضا عن انتهاك قانون النظام العام للحرية الشخصية للمرأة والرجل على السواء كما قدم ندوة عن وضع المرأة في المسرح والرواية السودانية.

وقالت منسقة المبادرة دكتورة  احسان فقيري أن المهرجان شكل من اشكال المقاومة الثقافية وأنه سيتكرر .وجددت مناهضة المبادرة لكل العنف المنظم من الدولة تجاه النساء خاصة قانون النظام العام .

وغنى الفنان ابوعركي البخيت في الحفل واشتعل الحضور تفاعلا مع اغنياته .وهو فنان له مبدا وفكرة قد قاطعته وسائل الاعلام منذ الانقاذ وقاطع هو تغولها على حرية الغناء والابداع  فابتعد عن الاعلام الرسمي  لاكثر من عقدين من الزمان منذ استيلاء سلطة الانقاذ على الحكم وهو فنان ذو لونية خاصة في الغناء الحداثوي الذي يبحث عن الحرية والتحرر من التقليدية حتى في القصائد التي يكتبها ويلحنها ويؤديها في كثير من الأحيان.

( الصوره من صفحة الصحفى حسن بركية على فيس بوك)