التغيير: آخر لحظة

تجددت حوادث الاعتداء على الاطباء بالمستشفيات بحادثة اعتداء مجموعة من المرافقين على اختصاصية أطفال في المخ والأعصاب بمستشفى سوبا الجامعي في السودان.

وسبق أن دخل الأطباء في عدة اضرابات احتجاجا على تردي البيئة الصحية والتي تنعكس على الأطباء مما يجعلهم عرضة للضرب والاساءات من قبل ذوي المرضى حال تعذر وجود علاج أو  انعدام الأدوية المنقذة للحياة أو الأكسجين مع وقوع أخطاء طبية.

وحسب ما ذكره موقع “آخر لحظة” السوداني، فإن الشرطة تدخلت وألقت القبض على المعتدين وأودعتهم الحراسة ، مضيفا أن إدارة المستشفى قامت بفتح شكاية بقسم شرطة سوبا.

 

وقالت “آخر لحظة” إن عملية الاعتداء وقعت أثناء عملية الكشف على طفلة بواسطة الأخصائية وتواجد مجموعة من طلاب الطب، باعتباره مستشفى جامعي. وتستقبل هذه الأخصائية الحالات من جميع ولايات البلاد، كما تقوم بالكشف على عدد يصل ما بين 80 إلى 100 حالة في العيادة الواحدة.