التغيير /الخرطوم

قالت الصحفية صباح آدم زوجة د.مضوي ابراهيم أن صحته تدهورت بصورة مريعة بسبب اضرابه عن الطعام منذ الخميس 2 فبراير .

واوضحت صباح “للتغيير الإلكترونية”  أنهم قامو بزيارته صباح أمس الخميس وبدا عليه الضعف الشديد ، ولم يزره الطبيب غير مرة واحدة بعد اضرابه عن الطعام  ثلاثة أيام ووضع في زنزانة ضيقة وغير نظيفة منذ اعلانه الاضراب عن الطعام .وتم التحقيق معه مرتين فقط منذ اعتقاله .واضافت :حاولنا اثناءه لكنه رفض لأنه يعتبر أن هذا هو سلاحه الوحيد  ليواجه “الحبس المهين وغير القانوني”

وعلمت “التغيير الإلكترونية”  أن محامية د.مضوي سلوى بسام سلمت طلبا للأمن للسماح له بمقابلة طبيبه. كما تشهد الادارة الاهلية لقبيلتة( الجوامعة ) بشمال كردفان حراكا واسعا لاطلاق سراحه باعتبار أن الاعتقال فيه استهداف لشخصه ولحياته . كما ناشدت اسرته مؤسسات حقوقية دولية واقليمية وأجهزة الاعلام المحلية والعالمية للتحرك السريع لانقاذ حياته .

واعتقل مضوي منذ السابع من ديسمبر الماضي ولم تفصح السلطات عن أسباب اعتقاله . واعتقل معه سائقه آدم الشيخ والمحاسبة بالشركة التي يديرها نورة عبيد ولم يطلق سراحهم الى الآن .

وعلمت الاسرة من مصدر في وزارة العدل أن جهاز الأمن قام بفتح بلاغ ضده بسبب الاضراب عن الطعام  تحت المادة 131 شروع في الانتحار.