التغيير : الخرطوم 

صعدت أسر المعتقلين السياسيين في السودان من وتيرة نشاطها لإطلاق سراح المعتقلين ونفذت وقفة احتجاجية في عدد من الاماكن ، في وقت أبدت  فيه أسرة المعتقل صديق يوسف قلقا علي أوضاعه الصحية. 

ونفذ العشرات من أسر المعتقلين وقف احتجاجية  السبت وهم يحملون لافتات تدعوا الي الإفراج عنهم بالقرب من سجن كوبر الشهير ومقر جهاز الامن والمخابرات الوطني بالخرطوم. 

وحذرت أسرة صديق يوسف عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني والبالغ من العمر85 عاما والمعتقل منذ نوفمبر الماضي من استمرار تدهور صحته في ظل امتناع الاجهزة الأمنية لأسرته لمقابلته. 

وناشدت في بيان أصدرته واطلعت عليه “التغيير الالكترونية” القوى السياسية والمنظمات الحقوقية بالعمل على إطلاق سراحه. 

وتستمر اجهزة الامن السودانية في اعتقال عشرات من الناشطين لديها بعد تنامي دعوات العصيان المدني في 27 نوفمبر و19 ديسمبر الماضيين.