الخرطوم:التغيير

سيطر حزن ممزوج باحباط على جماهير  الكرة السودانية فى اعقاب قرار الاتحاد الدولى بتجميد نشاطها.

ووضع القرار اندية هلالي الابيض والخرطوم بالاضافة الى المريخ خارج المنافسة الافريقية بعد ان الغى الاتحاد الافريقي مبارياتهم المقبلة مع اندية النجم التونسي وفيروفياروا الموزمبيقي بدوري الابطال.

ولم يتمالك مدرب هلال الابيض ابراهيم حسين الشهير بابراهومة اعصابه واجهش بالبكاء اثناء تعليقه  أمس الأول الجمعة على القرار في قناة النيل الازرق, قبل ان يصف  الاحداث التي ادت الى التجميد ب”الحرام” وغير المقبول” ,وقال كان يمكن الصبر الى حين موعد الانتخابات التي حددتها ألفيفا.

 

بينما تظاهر المئات من جماهير المريخ بشارع العرضة بامدرمان ضد مجموعة سر الختم واعتبرتها السبب في قرار التجميد. واضرم المحتجون النيران واغلقوا الشارع جوار نادي المريخ قبل ان يتم تفريقهم من قبل الشرطة .

وكانت بعثة هلال الابيض الذي يتصدر مجموعته الافريقية  وصلت الى باماكو  لاداء مباراة في دور الثمانية في البطولة الافريقية قبل ان يلغي الكاف مشاركة الاندية السودانية بسبب تجميد ألفيفا.

وراجت انباء في مدينة الابيض عن شروع  احد مشجعي هلال التبلدي  بالانتحار بسبب قرار التجميد الذي حرم فريقيها امكانية الصعود الى دور الاربعة في دور

ابطال افريقيا الذي وصل اليه فريقه لاول مرة في تاريخه.