التغيير. قرشي عوض

 

 اضطرت السلطات الصحية بشمال كردفان بتحويل بعض المدارس بمدينة الابيض الى مراكز للحجر الصحي للمصابيين بالكوليرا التي تطلق عليها الحكومة الاسهالات المائية.

 

وحجزت السلطات  حوالي 50 من المصابيين بالكوليرا بمدرسة خور طقت ومدرسة قرية السنط. في هذا الاسبوع  .

وكانت السلطات الصحية استخدمت مدارس الولاية    لتقديم العلاج  للمرضى في بداية ظهور الحالات بعد عجز المؤسسات الصحية عن مواجهة الوضع المتفاقم بسبب  ازالة الحكومة لعنابر “الكرنتينة” بمستشفي الابيض في اطار نفرة شمال كردفان . ولم تعيد تشييدها مرة اخرى.

 

ورغم استخدام المدارس ضمن حملة مكافحة الاسهالات المائية . الا ان الحكومة اعلنت عن بدء العام الدراسي في موعده وسط تخوف الاهالي.

 

 

 وتواجه الوزارة الوباء عن طريق المساعدين الطبيين واطباء الخدمة الوطنية بعد توقف الاطباء عن العمل في معالجة الكوليرا بسبب عدم ايفاء الحكومة بمطلوباتهم