التغيير : الخرطوم 

 

أقر وزير  الصحة بولاية الخرطوم  مأمون حميدة بوفاة شخصين بسبب إصابتهما ” بالإسهال المائي ” بعد يوم من نفيه وفاة اي شخص بالمرض في الولاية.

 

وقال في تصريح صحفي الثلاثاء ان  حالات الإسهال المائي  ظهرت في الخرطوم  وكشف عن 120 اصابة بينها حالتي وفاة.

 

وأضاف ” انه تم تسجيل 120 اصابة بالاسهالات المائية في الولاية، 49 منها في حالة جيدة وبقية المرضى حالتهم مستقرة، بينما توفي مريضان الشهر الماضي لأنهم نقلوا للمستشفيات في حالات متأخرة”.

 

واوضح حميدة ان “هذه الإسهالات المائية لا تمثل وباء الكوليرا وأن الأمر تحت السيطرة” . مشيرا الى ان مصدر المرض هو ولاية النيل الابيض. 

 

وكان تحقيقا ميدانيا  ” للتغيير الالكترونية ” كشف عن وفاة وإصابة المئات في ولاية النيل الابيض بعد إصابتهم بالكوليرا في ظل إهمال تام للمرضى الذين يتلقون العلاجات في المدارس بسبب اكتظاظ المستشفيات والمراكز الصحية.