التغيير : الخرطوم 
بات  الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا” قريبا من تجميد النشاط الكروي في السودان بعد اعلان فوز رئيس جديد للاتحاد السوداني ورفض الرئيس الحالي لهذه الخطوة. 
وشهد يوم الاحد تطورات مثيرة في قضية انتخابات اتحاد كرة القدم بعد ان رفض قادة الاتحاد الحالي بقيادة معتصم جعفر للجنة الانتخابات بعقد الفعالية بمقر الاتحاد بداعي عدم شرعيتها.
ورصدت ” التغيير الالكترونية ” وجودا مكثفا لقوات الشرطة والأجهزة الامنية الآخري بالقرب من مقر الاتحاد والذي احتشد فيه العشرات من أعضاء الجمعية العمومية بعد ان تم منعهم من الدخول.
وتنافست مجموعاتان علي الانتخابات، الأولي بقيادة رئيس الاتحاد الحالي معتصم جعفر والثانية يقودها الفريق عبد الرحمن سر الختم وسط اتهامات متبادلة بالتدخل الحكومي لصالح كل طرف. 
وعقدت  اللجنة الانتخابية التي يقودها نائبها  عبدالعزيز علي سيداحمد بعد استقالة رئيسها الجمعية العمومية في احدي القاعات الملحقة بأستاد الخرطوم، واعلنت فوز مجموعة سر الختم بالإجماع لعدم مشاركة المجموعة الآخري. 
واعتبرت ان سر الختم هو الرئيس الجديد للاتحاد السوداني بصورة رسمية وان العملية جرت بحسب النظام الاساسي وان ” الإجراءات سليمة وقانونية”. 
من جانبه رفض  الرئيس الحالي للاتحاد  معتصم جعفر الاعتراف  بالإجراءات التي تمت “من قبل بعض أعضاء اللجنة الإنتخابية لمخالفتها للنظام الأساسي لإتحاد كرة القدم السوداني”.
 وقال خلال بيان له ان القرارات ناتجة عن هذه الإجراءات “هي قرارات باطلة وغير معترف بها حيث أن أعضاء اللجنة الإنتخابية ليس لهم الحق في دعوة الجمعية إبتداء ولا تعديل زمانها ومكانها كما أن كل الإجراءات مخالفة لأحكام النظام الأساسي”.
 
واكد جعفر ان مجلس إدارة الإتحاد السوداني لكرة القدم سيستمر في التصدي لمسئولياته وواجباته بكل مسئولية ، مشير الي انه سيضع المسئولين وأجهزة الدولة في صورة الوضع الجديد وتأثيرها السلبي علي مستقبل كرة القدم في البلاد.