زالنجي: التغيير

اغتصب  ثلاثة مسلحين ينتمون لقوات الدعم السريع ظهر أمس  امرأة نازحة تقيم بشرق مدينة زلنجي بوسط دارفور.

وكانت الضحية  البالغة من العمر 45 عاما عائدة من رحلة احتطاب  على مسافة 2 كيلو من معسكر الحميدية.

وقال ابراهيم على وهو شاهد عيان (للتغيير الاكترونية)  ظهر اليوم ان المسلحين الذين كانوا يرتدون الزي الرسمي لقوات الدعم السريع اعتدوا على النازحة بالضرب بالسياط واعقاب البنادق قبل ان يقوم الافراد الثلاثة باغتصابها،مشيرا الى انها تتلقى الان العلاج بمستشفى زالنجي من جروح عديدة.