التغيير : نيالا

أختطف مسلحون ظهر يوم الأحد سيارة رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس التشريعي لولاية جنوب دارفور من أمام منزله بحى الوادى غرب بنيالا .

وأفاد مصطفى الربيع في إتصال هاتفي (للتغيير الالكترونية) معه  ” أن اربعة مسلحون يمتطون سيارة ماركة ( كلك)
دون لوحات أعترضوا سائق سيارته (البوكس) التابعة للمجلس التشريعي ، وأشهر المسلحين أسلحتهم فى وجه السائق وبالقوة اخذوا السيارة ولاذوا بالفرار بها الي جهة غير معلومة”

في ما دون النائب البرلمانى الربيع بلاغ ضد الخاطفين في قسم شرطة نيالا وسط واصفا” الحادث بالمؤسف
وشهدت مدينة نيالا طوال السنوات السابقة أعمال عنف و نهب من قبل مليشيات مسلحة، شملت ممتلكات المواطنين ، إختطاف رجال أعمال تحت تهديد السلاح..وتم إطلاق سراحهم بعد دفعهم فدية مالية .

وتعتبر مدينة نيالا ثانى أكبر مدينة سودانية بعد العاصمة الخرطوم و تضم أكبر قاعدة للقوات العسكرية والامنية السودانية فضلاً عن بعثة الامم المتحدة لحفظ السلام في دارفور (يوناميد) يبلغ قوامها 26 ألف جندى دولى .