التغيير : بورتسودان                                                                         
كشف مصدر مطلع من داخل جامعة البحر الأحمر عن عزم مجلس ادارة الجامعة بإستصدار قرار يقضي  بفصل عدد  من الطلاب وذلك بعد عقد مجالس تحقيق واستجوابهم على خلفية أحداث داخلية الموانيء قبل اشهر والتي  ادت الى تأجيل الإمتحانات وصحبتها احتجاجات عنيفة.
 
وقال المصدر الذى رفض ذكر اسمه ( للتغير الالكترونية)  ” توصلت لجنة الأهالي الولائية مع ادارة الجامعة  الى اتفاق مفاده أن تقوم الجامعة  بتعويض الطلاب مقتنياتهم  وهذا ما تم تنفيذه الى جانب اعفاء  (24) طالبا نشرت  الجامعة اسماءهم من المحاسبة الا ان الجامعة  تراجعت عن الإتفاق بعد مرور اكثر من شهرين وذلك حين  قامت بعقد مجالس تحقيق لمائة طالب بدلاً عن 24 الاسبوع المنصرم  الشيء الذي سيقابله الطلاب بالرفض والتصدى”في ما كشف هذا عن نية مبيتة .
وظل الطلاب يعبرون عن سخطهم من غياب المنبر الطلابي للجامعة وذلك بتجميده منذ  سنوات. وبحسب لوائح الجامعة ينبغي تمثيل الطلاب في مجلس الجامعة عبر الإتحاد واعتبروا أن المجلس على عدم شرعيته قام بتعديل اللوائح وفق هواه وهو ما أصبح يزيد من مخاوف الطلاب .
 
يذكر أن أحداث جامعة البحر الاحمر  اندلعت فى نوفمبر الماضى بإحتجاج الطلاب على عدم تهيئة  بيئة الداخليات وقابلت قوات الشغب ذلك الاحتجاج  بالمداهمة لعنابرهم واحراق واتلاف ممتلكاتهم والزج بهم  الى السجون.