التغيير: وكالات

أفاد الجهاز المركزي للإحصاء في السودان يوم (الإثنين)، بأن معدل التضخم السنوي ارتفع إلى 35.52 في المئة في (مايو) الماضي من 34.81 في المئة في  (أبريل) الماضي مع استمرار صعود أسعار الأغذية والطاقة في أعقاب تخفيضات للدعم في (نوفمبر) الماضي.

ومع نضوب الإيرادات، أعلنت الحكومة عن خفوضات في دعم الوقود والكهرباء في أوائل تشرين الثاني الماضي، ما أدى إلى ارتفاع أسعار البنزين نحو 30 في المئة، الأمر الذي أدى إلى تضخم أوسع.

وأدى نقص الدولار وتنامي سوق سوداء للعملة الصعبة، إلى زيادة تكاليف السلع الأجنبية الصنع في بلد كثيف الاعتماد على الاستيراد.

وزاد معدل تدهور الاقتصاد السوداني منذ أن انفصل الجنوب في2011 ، آخذاً معه ثلاثة أرباع إنتاج البلاد من النفط المصدر الرئيس للعملة الصعبة وإيرادات الحكومة.