الخرطوم التغيير جددت قبيلة حمر رفضها التام لضم مناطقها لولاية غرب كردفان فيما هدد وفد من أبناء منطقة دارحمر باتخاذ خطوات تصعيدية مطالبين بولاية وسط كردفان ومؤكدين بأن كل الخيارات متاحه. ووصل الخرطوم أمس وفد ضم أكثر من 100 شخص جميعهم من قيادات المؤتمر الوطني وأعيان المنطقة وذلك بغرض لقاء قيادات الدولة ونقل وجهة نظهرهم اليهم والاستماع لقرار الدولة النهائي بشأن قضيتهم .

والتقي الوفد أمس برئاسة أمير دار حمر عبد القادر منعم منصور برئيس البرلمان ،أحمد ابراهيم الطاهر في أجتماع مطول خرجوا بعده غاضبين بعد ان اكد لهم الاخير ان إعادة الولاية وتبعية مناطقهم اليها اصبح امراً واقعاً.

 وشدد النائب البرلماني الطاهر محمد أحمد ابوكلابيش للصحفيين على ضرورة الاستجابة لرأي أهل المنطقة والابقاء عليها جزء من شمال كردفان .

وكانت ولاية غرب كردفان وعاصمتها الفولة قد الغيت نتيجة لبروتوكول فض النزاع فى جنوب كردفان ضمن اتفاقية السلام الموقعة فى يناير 2005 و الحقت اجزاء منها بولاية شمال كردفان .