جبل الداير : التغيير قالت القوات المسلحة انها اكملت استعداداتها لهجوم جديد على قوات الجبهة الثورية فى بلدة ابوكرشولا بجنوب كردفان التى احتلتها نهاية ابريل الماضى .واعلن قائد متحرك (المنتصر بالله 2) العميد ،عادل محمد علي الكناني فى تصريحات لقناة "الشروق" يوم الجمعة من منطقة جبل الداير اكمال القوات المسلحة كافة ترتيباتها لاستعادة بلدة ابو كرشولا .

وكانت قوات من الجبهة الثورية بقيادة عبد العزيز الحلو التى تضم الحركة الشعبية قطاع الشمال و الحركات المسلحة بدارفور هاجمت نهاية ابريل الماضى مدينة ام روابة بشمال كردفان قبل ان تستلم بلدة ابوكرشولا بجنوب كردفان التى فشلت محاولات عديدة للقوات الحكومية من اجل استعادتها حتى الان .

واعلن الرئيس البشير يوم الاثنين الماضى ان قواته تحاصر “الان” بلدة ابوكرشولا تأهبا لتطهيرها ممن وصفهم  بالخونة و العملاء بينما قال والى ولاية الخرطوم ، عبد الرحمن الخضر يوم الاربعاء ان القوات المسلحة دخلت بلدة ابوكرشولا وخرجت منها خوفا على حياة المدنيين .

وكان الناطق باسم الجبهة الثورية ، جبريل ادم بلال قد اعلن ان “قواتهم تصدت يوم الاثنين الماضى لهجوم كبير من ثلاثة متحركات وعبر ثلاثة محاور من جهة جبل الدائر والابيض الرهد وام برمبيطة قامت به القوات الحكومية ومليشيات المؤتمر الوطنى على بلدة ابوكرشولا وكبدتهم خسائر كبيرة في العدة والعتاد قبل ان تجبرهم على التراجع 5 كيلومترات من مدينة الرهد” .