جوبا : وكالات قال متحدث عسكرى أمس الاثنين، إن جيش جنوب السودان استعاد السيطرة على بلدة شرقية استولى عليها متمردون قبل أسبوعين ضمن صراع أدى لنزوح الآلاف وعرقل خطط الحكومة للتنقيب عن النفط وأضاف المتحدث باسم الجيش فيليب أقوير ل"رويترز"، أن أربعة جنود وأكثر من عشرة من المتمردين لقوا حتفهم فى المعارك التى وقعت أمس لاستعادة بلدة بوما فى ولاية جونقلى قرب الحدود مع اثيوبيا حيث ترغب الحكومة فى التنقيب عن النفط بمساعدة شركة توتال الفرنسية .

وصرح أقوير “أعاد جيش جنوب السودان النظام واستعاد السيطرة على بوما أمس من المتمردين الذين يقودهم ديفيد ياو ياو بعد ان سيطروا على البلدة في وقت سابق من هذا الشهر.

ونفى بيتر كونى كوبرين وهو متحدث باسم جماعة التمرد التى تعرف باسم الجيش الديمقراطى لجنوب السودان فقد قواته السيطرة على البلدة .

وتكافح دولة جنوب السودان منذ انفصالها عن السودان فى عام 2011 لفرض سلطتها فى أرجاء البلاد الشاسعة التى تنتشر فيها الأسلحة بعد عقود من الحرب الأهلية مع الخرطوم التى انتهت بموجب اتفاق سلام ابرم فى عام 2005

وتتهم جنوب السودان دولة السودان بدعم المتمرد ياو ياو، من أجل عرقلة خطط جنوب السودان لبناء خط أنابيب للنفط، بين ولاية جونقلي عبر إثيوبيا الى موانئ جيبوتى .