الخرطوم : التغيير اعلنت وزارة الصحة بولاية الخرطوم عن إصابة 60 طفل بالشلل الرخو الحاد بالولاية وتخوفت من دخول شلل الأطفال عبر الحدود التشادية والنيجرية والصومالية بالتزامن مع موسم الحج . وكشفت عن مساعٍ مع الحركات المسلحة لعدم التعرض لفرق التطعيم بعد الصعوبات التي  واجهت الحملة الماضية. فيما تبدأ اليوم بولاية الخرطوم والنيل الأزرق وسنار ودارفور حملة جزئية لاستئصال شلل الأطفال باستهداف الأطفال اقل من خمس سنوات .

وشددت منظمة الصحة العالمية على ضرورة تنفيذ حملات متزامنه بجميع دول القرن الأفريقي لمحاصرة الفايروس بعد ظهور 9 حالات مؤكدة بالإصابة بالشلل بمنطقة القرن الأفريقي 7 منها بالصومال و2 بكينيا .

من جانبه كشف مدير إدارة التحصين ،إسماعيل سليمان فى المؤتمر الصحفي للإعلان عن الحملة الجزئية لاستئصال الشلل يوم الاحد عن تسجيل 60 حالة إصابة بالشلل الرخو الحاد بولاية الخرطوم تم كشفهاعن طريق جهاز وصفه بالمتطور و متوفر بجميع المستشفيات والمراكز الصحية.

 وفي السياق أشار سليمان الى إدخال لقاح التهابات المكورات الرئوية ضمن التطعيم الروتيني للأطفال بجميع الولايات.

ومن جهته كشف ممثل منظمة الصحة العالمية ،أحمد حردان عن تسجيل 223 حالة إصابة جديدة بالمرض على المستوى العالمي منها 25 حالة بأفريقيا وإقليم المتوسط  وأبدى حردان تخوفه من انتشار المرض وسط الفئات العمرية الأكبر من خمس سنوات بالشلل في حال عدم إكمال الجرعات المحددة.

 وأشار حردان إلى الصعوبات التى تواجه فرق التطعيم بمناطق النزاع وأكد وجود اتجاه للتفاوض مع الحركات المسلحة بغية الوصول لأطفال تلك المناطق وفقاً للاتفاقيات الموقعة التي قضت بعدم التعرض لفرق التطعيم وكشف حردان عن خطة تحسبية لمنع دخول الشلل للبلاد بالتزامن مع موسم الحج .