الخرطوم : التغيير اعلن المجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية بولاية الخرطوم أن نسبة تلوث الهواء بالولاية بلغت 12%، مؤكداً قيامه بعمليات تفتيش دورية لمراقبة المخالفات المتعلقة بالبيئة في الأحياء والمصانع.

وأوضح الأمين العام للمجلس ،عمر مصطفى أن آخر الإحصائيات المختبرية أشارت الى أن مسببات التلوث تتمثل في حرق الإطارات والدخان المنبعث من المصانع وعوادم السيارات، موضحاً أن نسبة المخالفات المتعلقة بالصرف الصحي تبلغ 29% وتتركز في مدينة أمدرمان بينما تصل إلى 28% في المنشآت الصناعية، و22% للمخالفات المتعلقة بتوفير المخازن والتهوية، 19% لتدني البيئة الداخلية في المنشآت الصناعية، فيما تصل النسبة إلى 44% في مخالفات تراكم النفايات في بعض الأحياء .

وكان وزير البيئة و التنمية العمرانية ،حسن عبد القادر هلال قد حذر الشهر الماضى من مخاطر بيئية محدقة بالبلاد متمثلة فى القطع الجائر للغابات والنفايات الطبية منتقدا قلة المحارق لهذه النفايات .

وقال إن ولاية الخرطوم وحدها تحتاج لاكثر من 50 محرقة للمخلفات الطبية بجانب 50 محرقة أخري للولايات وذلك للمساهمة في تحسين البيئة والعيش في نظام بيئي نظيف ومعافي .