الخرطوم : التغيير كشف تقرير المراجع العام الاخير عن مخالفات مالية لوزارة الشباب والرياضة في البطولة الأفريقية المحلية لغير المحترفين (الشان) وعن تعيينات لموظفين في إحدى مؤسسات الوزارة مخالفة لقانون الخدمة المدنية .

 واتهمت رئيس لجنة الثقافة والإعلام والسياحة والشباب والرياضة بالبرلمان عفاف تاور وزارة الشباب والرياضة بتجاهل مطالبة المراجع العام بفتح بلاغات في مواجهة مرتكبي المخالفات المالية .

وكشفت تاور عن تجاوزات مالية بالوزارة بإبرام عقد صوري مع شركة (صبور وادي النيل) المصرية اشترطت فيه عدم مراجعة دفاتر حساباتها، وأن تكون العمالة مصرية وأن يتم التوقيع على العقد منذ عام 2010 إلا أنه لم يكتمل حتى الآن .

 وفى سياق متصل علّق رئيس البرلمان،احمد ابراهيم الطاهر مناقشة تقرير اللجان المختصة حول بيان وزير الشباب والرياضة، صديق محمد توم بسبب غيابه عن جلسة أمس الاثنين وقال أحمد إبراهيم الطاهر إنه لا يمكن التداول في التقرير بغياب الوزير .

 وأبدى البرلمان في تقرير قدمته رئيسة اللجنة عفاف تاور تحفظات حول مشاركات السودان الخارجية واستضافته لبعض البطولات، وطالبت بالوقوف على نتائج المشاركات الخارجية في كرة القدم ومعالجة الإخفاقات .

 وشددت على ضرورة الالتزام بالضوابط المالية والمحاسبية بالوزارة في تنظيم المنافسات داخل السودان ومراعاة ولاية وزارة الشباب والرياضة على تنظيم المنافسات الرياضية والشبابية وفق اختصاصاتها والتدقيق والمراجعة للاتفاقايات الثنائية بين الوزراة والجهات العاملة في مجال الشباب والرياضة والتشاور مع وزارت المالية، العدل، مجلس الوزارء والتأكد من سلامة الإجراءات القانونية قبل التوقيع النهائي وشددت تاور على وزارة الشباب والرياضة الالتزام بقرارات المراجع العام وتنفيذها .

واعترض النائب البرلماني المثير للجدل دفع الله حسب الرسول على الرياضة النسوية، وقال بعد أن ضحك النواب وهمهموا من حديثه (اتذكروا أعراضكم وبناتكم، وأنا بتكلم من أجل بناتكم ونسائكم)، وكشف عن تقديمه توصية خاصة بعدم جواز الرياضة النسوية بينما شدد البرلمان في تقرير اللجان المختصة عن بيان وزارة الشباب والرياضة على ضرورة التزام الوزارة بالضوابط الشرعية وفق ما جاء من مجمع الفقه الإسلامي في جواز الرياضة النسوية .