جوبا : التغيير عقد رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت مباحثات، يوم الأربعاء، مع الوسيط الإفريقي للمفاوضات بين جوبا والخرطوم ، ثامبو مبيكي حول عدد من القضايا العالقة بين البلدين .وقال "مبيكي"، في مؤتمر صحفي عقب اللقاء، إن الاجتماع تناول الموضوعات التي أثارها رئيس جنوب السودان في خطابه يوم أمس بمناسبة عيد الاستقلال لاسيما حول منطقة ابيي المتنازع عليها .

وأوضح أنه أطلع “ميارديت” على وجود اتصالات تجرى مع الرئيس السوداني عمر حسن البشير، لمعرفة الخطوات التي ستتخذ في إطار حل هذه القضية .

وأشار إلى أن الاتحاد الافريقي قدم عدة مقترحات إلى حكومتي البلدين لحل عدد من القضايا العالقة بينهما ومنها مشكلة ابيي وقد قبلت بها جنوب السودان .

وأثنى “مبيكي”، في هذا الخصوص، على قبول جوبا لمقترحات الحل المقدمة من جانب الاتحاد الافريقي، معربا عن ثقته في امكانية توصل الجانبين لحل القضايا العالقة ضمن اتفاقيات المصفوفة الموقعة في سبتمبر الماضي .

الى ذلك ناقش برلمان جنوب السودان يوم الاربعاء مشروع قانون لإدارة عائدات النفط في البلاد .

ووصف أعضاء البرلمان القانون المقدم من جانب رئيس لجنة الاقتصاد والمالية والتنمية في البرلمان ، بول لوقالي جومي بأنه مهم للغاية نظرا لتقسيمه عائدات النفط على 3 منتفعين هم الحكومة والولاية المنتجة للنفط والمجتمع المحلي .

وأوضح جومي، في تصريحات صحفية، أن مشروع القانون ينص على منح الحكومة المركزية نسبة 95% من عائدات النفط و 2% للولاية المنتجة للنفط و3% للمجتمع المحلي .

وأشار إلى ضرورة إدارة هذه العائدات ضمن هذا التقسيم بطريقة صحيحة بما يساهم في دفع عجلة التنمية في البلاد .