التغيير وجّه المجلس الوطني انتقادات عنيفة لحكومات الولايات واتهمها بالتقصير وسوء التخطيط للسكان، وقال من "حق المواطن أن يسخط على الحكومة ويعبر عن عدم رضائه عنها"، وشدد على ضرورة تخطيط المدن بعيداً من مجاري المياه الطبيعية،

مشدداً على ضرورة منع المواطن من الإقامة فيها بالقانون، وأقر رئيس لجنة التشريع والعدل بالمجلس الوطني والقيادي بالمؤتمر الوطني الفاضل حاج سليمان بتقصير الولايات في درء السيول، وأضاف أن بداية فصل الخريف كشفت عن العيوب التي كانت تتدثر خلفها الولايات وتعلن عن جاهزيتها للخريف، موضحاً أن المياه بحاجة إلى تصريف جيّد، وأردف “إن الاحتباس الكبير للمياه نتيجة للإهمال من قبل الولايات”.