التغيير شن مساعد رئيس الجمهورية ونائب رئيس المؤتمر الوطني د.نافع علي نافع هجوما عنيفاً على أحزاب اليسار واتهمها بإستغلال قضايا العمال لمصالحها الحزبية الضيقة وحذر في الوقت ذاته إتحاد العمال من إختراقه بواسطة ما سماه نقابات الظل واللجان الطارئة

وقال نافع في إحتفال الإتحاد بالذكرى الثالثة والعشرين لعيد العمال الوطني أمس بمقره “إن الإنجاز الذي تحقق بعد توحيد الحركة النقابية وحرمان اليسار جعل في حلقه غصة جعلته يتربص بالإتحاد ويقود محاولات إختراقه بواسطة نقابات الظل واللجان الطارئة” وتابع هذا المخطط على هوانه يستحق وقفة حتى يتم إغلاق الباب في وجهه ، وقال “إن اليسار أصابه ضباب كثيف بعد فقدانه للقاعدة الجماهيرية وانه  سيحاول تسخير كل إمكانياته لإعادة عقارب الساعة للوراء وتابع التكتل العلماني واليساري ضاق ذرعا بالحريات والديمقراطية والإنتخابات وهم الأحوج إليها ليس لهم سبيل سواها ولكنهم  لايقبلون نتائجها إلا إذا اتت بهم .