التغيير شكلت حكومة ولاية البحر الأحمر غرفة طواريء لتقييم موقف الأمطار في جميع محليات الولاية من أجل التدخل لتقديم المساعدات للمناطق المتأثرة بالولاية خاصة سنكات وجبيت وسواكن.

وكشف الأستاذ الصادق المليك الناطق الرسمي باسم حكومة الولاية عن تعرض محلية درديب لأمطار غزيرة نجم عنها تعرض  ألفي منزل للانهيار الكامل، في وقت يقوم وفد برئاسة نائب الوالي صلاح سر الختم للوقوف على الأوضاع بمحلية درديب وتفقد المواطنين و تقديم المعينات والخيام والاحتياجات الضرورية للمتأثرين.

. فيما أشارت غرفة الطواريء لتعرض كل من سنكات وجبيت وسواكن لأضرار متفاوتة في المنازل و المباني مخلفة بعض الأضرار المادية.

وفي سياق متصل ضربت السيول والأمطار منطقة أبوحراز غرب بربر في ولاية نهر النيل ودمرت أكثر من 250 منزلاً بالقرية تدميراً كاملاً، بينما أعلنت محلية شرق النيل بالخرطوم عن معالجات لترعة عد بابكر التي تهدد شرق النيل والحاج يوسف.  .وارتفع أمس الأول الأحد عدد ضحايا السيول والأمطار بنهر النيل من خمس إلى 12 شخصاً لقوا مصرعهم بأسباب الغرق والصعق الكهربائي وانهيار المنازل، وأصيب ثلاثة أشخاص، ولحق الدمار الكامل بـ765 منزلاً مقابل 763 تضررت جزئياً.  

وفي ولاية الخرطوم قالت السلطات بمحلية شرق النيل إنها تمكنت من احتواء الموقف بترعة عد بابكر بعد إجراء معالجات للكسر الذي لحق بها في اليومين الماضيين، وأعلنت عن إجراءات وقائية تمنع المنطقة بأسْرها خطر أي سيول محتملة.