الخرطوم : التغيير   حملت اللجنة الإشرافية الخاصة بمنطقة أبيي من جانب السودان، بعثة الامم المتحدة لحفظ السلام "يونسفا"، مسؤولية تمركز قوات تابعة للجبهة الثورية المتمردة في المناطق الواقعة شرقي أبيي.

 والتقى رئيس اللجنة ،الخير الفهيم، مندوب الاتحاد الأفريقي بوشوكو مقاتي وأوضح الفهيم أن الاجتماع مع ميقاتي كان بغرض التفاكر حول جملة من القضايا من ضمنها تفعيل الاجتماعات الدورية للجنة التي انقطعت منذ فترة بسبب تعنت دولة جنوب السودان، بجانب الوجود الكثيف لقوات الجبهة الثورية المتمردة شرقي أبيي .

 وقال الفهيم ، إنهم يحمّلون بعثة حفظ السلام “يونسفا”، مسؤولية تمركز قوات المتمردين في تلك المنطقة، داعياً لطردها فوراً .

وأوضح أن اللقاء ناقش باستفاضة، تنفيذ مقررات اجتماع اللجنة المنعقد مايو الماضي، والتي أكدت على ضرورة إنفاذ عملية التعايش السلمي بين مكونات المنطقة من قبائل المسيرية ودينكا نقوك .

وأشار الفهيم إلى تعهد لجنته بمواصلة الاجتماعات بغية الوصول للاتفاق حول تكوين المؤسسات المدنية .

من جانبه جدد مندوب الاتحاد الأفريقي، تمسكه الكامل بحل قضايا المنطقة، والوصول للسلام، والتعايش السلمي، ورتق النسيج الاجتماعي بين قبائل المسيرية ودينكا نقوك .