الخرطوم : التغيير اعلن حزب الاسود الحرة برئاسة مبروك مبارك سليم انه سيدفع بإتجاه اى مبادرة للتغيير وسيكون من لاعبيها الاساسيين لتحقيق السلام والاستقرار بالبلاد .

وقال الامين السياسى للحزب ،اسامة درزون فى تصريحات ان حزبه يعقد امالا كبيرة على شعار التغيير المطروح الان من قيادة الدولة ولكنه شدد على ان التغيير فى المواقع ان لم يستصحب فهما جديدا فلن يفضى الى شئ .

وجدد درزون تمسكهم بعدم المشاركة في السلطة، مبينا إن مصطلح المشاركة يحمل قدراً من المجاملة المبنية على المحاصصة ولن تقود للتغيير المطلوب .

واكد درزون بأن الأسود الحرة ستكون دافعاً أساسياً لأي مبادرة تجنح للتغييرواضاف : “أي مبادرة جانحة للتغيير حال تلاقح الرؤى والأفكار لن نكتفى بدور الداعم لها، وإنما سنتحول إلى لاعبين أساسيين فيها لتحقيق السلام والاستقرار بالبلاد” لافتا الى  أن التغيير كمنهج مطلوب على الدوام .

 ونادي درزون بشراكة سياسية جديدة مبنية على فهم “الاشتراك” موضحا أنها تعني تحمل التبعات والخروج من الذات الحزبية للذات العامة الخادمة للمجتمع .

 ورهن تحقيق الاستقرار السياسي والسلام بالبلاد بإعلاء القيم الوطنية والتوافق على دستور ينظم الحكم بعيداً عن هوى الأحزاب.

 وطالب حزب المؤتمر الوطني والأحزاب السياسية باختيار الكوادر القادرة على تحمل المسؤولية والمؤمنة بالقضية الوطنية و التي يمكن أن تؤدي عملاً تنفيذياً راشداً يقود لنهضة البلاد، مشيراً إلى أن السودان قد تأخر كثيراً بالمقارنة مع رصفائه وبما يذخر به من امكانيات .