الخرطوم : التغيير كشفت وزارة الصحة بولاية الخرطوم  عن وجود مؤشرعلى تلوث في (177) عينة من شبكة المياه العامة من جملة (834) عينة قامت بفحصها .

وحذّر عددٌ من نواب تشريعي الخرطوم من حدوث كارثة صحية بسبب ما سموه بجيوش الذباب التي غزت الخرطوم واختلاط مياه الأمطار بالصرف الصحي بالسوق المحلي، وقالوا إن انتشار الذباب سيؤدي إلى حدوث كارثة بيئية، واعتبروا أنه أصبح ظاهرة تهدد حياة المواطنين .

 وانتقدوا ضعف كفاءة المبيدات وتباينت آراء النواب بين الإشادة بوزير الصحة ،مأمون حميدة وانتقادات آخرين له لخلو المراكز الصحية من الأطباء والأخصائيين وضعف خدمات الإسعاف. وقال العضو الفاتح عباس إن عربات الإسعاف خدماتها ضعيفة، وتابع “العربات تعمل بالدفرة” .

 ودافع العضو عباس الفاضلابي عن حميدة قائلاً “إن الوزير تعرض لهجمة شرسة رغم ما حققه من انجازات”، واتهم من سماهم بأصحاب الغرض والحسد بالوقوف ضده.

 من جهته قال وزير الصحة بولاية الخرطوم، مأمون حميدة في التقرير الذي قدمه أمس أمام المجلس إن الفحص المعملي الذي نفذته الوزارة لـ(834) عينة من مياه الشبكة العامة  كشف عن وجود (177) مؤشر تلوث فيها.

 وأكد توفير أدوية الطوارئ بنسبة 93%، ونوّه إلى طرح عطاء مستشفى جعفر بن عوف لتأهيلها إلى مستشفى مرجعي، وانتقد ضعف التدفقات المالية، واعتبر أنها لا تواكب طموحات الوزارة لإحداث النقلة المطلوبة، وكشف عن أن نسبة الإيرادات بلغت (1.840.949) جنيهاً، وأكد انخفاض نسبة الإصابة بالدرن والبلهارسيا .