الخرطوم : التغيير بدأت الأمم المتحدة فعلياً بتقليص عدد قوات البعثة الأممية المشتركة والتي تقوم بعمليات حفظ السلام بإقليم دارفور  (يوناميد) وأحلالهم بموظفين محليين بدلاً عن الدوليين.

 وقدم مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإدارية تنويراً لوكيل وزارة الخارجية السفير رحمة الله محمد عثمان أمس عن الخطوات العملية التي قامت بها بعثة التقييم الخاصة بتقليص عدد قوات البعثة الأممية المشتركة والتي تقوم بعمليات حفظ السلام بإقليم دارفور “يوناميد”  والمتعلقة كذلك بإحلال موظفين محليين بدلاً عن الموظفين الدوليين، وأشار إلى الاستفادة التي سيجنيها هؤلاء الموظفون من بناء القدارت والتدريب الذي سيوفر لهم .

من جانبه رحّب رحمة الله بالخطوة،  مؤكداً تفهم الحكومة السودانية لها وللأسباب التي دعت إلى تقليص قوات حفظ السلام العاملة في إقليم دارفور وفق قرارات الأمم المتحدة، واتساقاً مع خفض الميزانيات المخصصة لها .