الخرطوم:التغيير حذّر اتحاد وكلاء وموزعي الغاز من خطورة رفع الدعم عن المحروقات،كاشفاً عن ارتفاع سعر أنبوبة الغاز من( ۲۰ ) جنيهاً إلى (  ۱۰۰ )،

الشيء الذي يصعب احتماله. وأقر رئيس اتحاد وكلاء وموزعي الغاز بولاية الخرطوم الصادق الطيب وجود ما سمّاه بالندرة في الغاز،وعزا ذلك لتوقف مصفاة الجيلي للصيانة الدورية في فبراير من العام الحالي ما أدى إلى عدم انتظام الوارد بسبب عجز المؤسسة السودانية للنفط عن استيراد الكمية المطلوبة من الغاز، مما انعكس سلباً على الوكلاء والمواطنين إذ أن المصفاة

توفر من حاجة الاستهلاك اليومي ٥۰ ٪ وال ٥۰ ٪ الأخرى توفرها المؤسسة والتي تصل إلى ( ۷٥۰ ) طناً يومياً، ويبلغ الاستهلاك اليومي للبلاد ( ۱٥۰۰ ) طن ونصيب ولاية الخرطوم ۷۰ ٪، وكشف عن أن دعم الدولة لأنبوبة الغاز بـ( 80  ) جنيهاً، وتبيعها للشركات ب( ۹) جنيهات، وتصل للمواطن ب( ۲۰ ) جنيهاً، وأنه في حال تم رفع الدعم عن المحروقات سيصل سعر الأنبوبة إلى ( ۱۰۰ ) جنيه.