الخرطوم : التغيير صادق مجلس الوزراء في جلسته الخميس، على التقرير الجنائي لسنة 2012م الذي قدمه وزير الداخلية ابراهيم محمود حامد.

ويشمل التقرير إحصائيات دقيقة وتحليل للبلاغات المدونة في سجلات الشرطة، وأشار التقرير إلى أن عدد البلاغات الجنائية قد انخفض خلال عام 2012م بعدد 60343 بلاغ عن العام 2011م بنسبة انخفاض بلغت 9,6%، وكشف التقرير أن الجرائم التي تم ارتكابها بواسطة الأطفال بلغت 15706 بلاغاً بانخفاض قدره 1,5 % مقارنة بالعام الماضي.

 وأوضح التقرير أن حوادث المرور انخفضت من 58043 بلاغ إلى 57230 بنسبة انخفاض بلغت 1% من العام 2011، فيما تسببت الحوادث المرورية في وفاة 2482 مواطناً دون تغيير يذكر مقارنة بالعامين الماضيين.

وقال الناطق الرسمي لمجلس الوزراء عمر محمد صالح للصحفيين الخميس، أن 44,6% من البلاغات تم تدوينها بولاية الخرطوم وجاءت ولاية الجزيرة في المرتبة الثانية بنسبة 8,9% من مجموع البلاغات المدونة بالبلاد خلال العام الماضي، ومثلت بلاغات الطمانينة العامة نسبة 35,3% وتليها جرائم الأموال بنسبة 34% بينما كانت أدنى نسبة للبلاغات هي المتصلة بجرائم النفس والجسم وأضاف أن هناك “انخفاضا ملحوظا في عدد البلاغات المدونة في كل ولايات السودان”.