الخرطوم : التغيير ادلى مدير ديوان المراجعة القومي ،عبد المنعم عبد السيد الحسين الذي يوم الاثنين أمام محكمة المال العام بمجمع الخرطوم شمال برئاسة القاضى ،عادل موسى بإفادته حول التقرير الذي أعدته اللجنة التي كونت لمراجعة أموال الأوقاف بالخارج .

وكشف الحسين فى افادته عن إعاقة لجنة ديوان المراجعة وعدم السماح لها بمراجعة أمانة الأوقاف بالسعودية بالرغم من إخطار أمين الأوقاف بالخارج (المتهم الثاني) بسفر اللجنة إلى السعودية لتسهيل المهمة إلا أن المتهم حضر إلى السودان دون إخطارهم .

واوضح الحسين ان المحاسب الموجود بالمملكة رفض تسليم اللجنة أيّ مستند إلا عبر رئيسه وهو المتهم الثاني. وأضاف : أنه وبناءً على ذلك تم إعداد تقرير مبدئي لوزير الإرشاد والأوقاف أوضحنا فيه إعاقة عمل لجنة المراجعة وعدم السماح لهم بالإطلاع على المستندات من قبل المتهمين الأول والثاني .

وقال الحسين انه وفقا لذلك صدر قرار بإيقاف المتهم الأول وتوجيه المتهم الثاني بالرجوع إلى السعودية لإكمال ما هو مطلوب من مستندات.

وكشف المراجع العام عن أن المتهم الأول يحتفظ بالعقد الذي أبرم بينه وبين المتهم الثالث (وزير الإرشاد والأوقاف السابق ازهرى التيجانى) دون أن يضعه بالملف الخاص بتعينه بالإضافة إلى أن إبرام العقد تم دون شهود وغير موثق بوزارة العدل، كما وصف التقرير العقد بالباطل والمعيب .