جوبا : التغيير  قال وزير النفط في جنوب السودان يوم الإثنين إن بلاده عززت إنتاج النفط إلى أكثر من 200 ألف برميل يوميا بعد التوصل إلى اتفاق مع السودان وإنها تنوي إعادة تشغيل مزيد من الآبار في حقول ولاية الوحدة .

وأبلغ الرئيس عمر البشير رئيس جنوب السودان سلفا كير خلال اجتماع قمة يوم الثلاثاء الماضي أن الخرطوم ستواصل السماح للدولة التي ليس لها منفذ على البحر باستخدام منشآت التصدير الشمالية وميناء بورسودان .

كان السودان هدد في وقت سابق بإغلاق خطوط الأنابيب بين البلدين بعدما اتهم جوبا بدعم متمردين يعملون عبر الحدود .

وقال وزير النفط في جنوب السودان ستيفن ديو داو للصحفيين إن إنتاج النفط الآن يزيد قليلا على 200 ألف برميل يوميا وإن من المتوقع زيادته 100 ألف برميل يوميا بنهاية العام. وقالت الوزارة إن الإنتاج بلغ 180 ألف برميل يوميا الأسبوع الماضي .

وقال داو إن آبارا أخرى ستبدأ إنتاج 5300 برميل يوميا هذا الأسبوع في حقل بولاية الوحدة بالقرب من الحدود مع السودان مضيفا أن حقلين آخرين في الولاية سيبدآن ضخ 30 ألف برميل يوميا إجمالا في نوفمبر تشرين الثاني وديسمبر.

وكان جنوب السودان ينتج 300 ألف برميل يوميا قبل أن يغلق كل آباره في يناير 2012 بسبب خلاف مع الخرطوم بشأن رسوم استخدام خطوط الأنابيب. واتفق الجانبان في مارس على استئناف ضخ النفط لكن كانت هناك تحديات في إعادة فتح مئات الآبار .

ولحقت أضرار ببعض الحقول النفطية خلال مناوشات بين البلدين في المنطقة الحدودية استمرت عدة أسابيع في ابريل .