الخرطوم : التغيير  انحفض سعر صرف الجنيه السوداني امام الدولار في السوق السوداء يوم السبت الى 7,8 جنيهات للدولار الواحد مقابل 7,4 جنيهات الاسبوع الماضي، حسب اصحاب صرافات فى الخرطوم .

وقال احد تجار العملة بالخرطوم  لفرانس برس طالبا عدم الكشف عن اسمه يوم السبت “نشتري الدولار الواحد ب7,8 جنيهات بعد ان كان الاسبوع الماضي يساوي 7,4 جنيهات”، متوقعا ان يواصل الجنيه انخفاضه “بسبب قلة العملات الصعبة في السوق وتخوفات الناس من قرارات الحكومة حول رفع الدعم” .

وتشير المعارضة الى ان ارتفاع النفقات الامنية في مناطق النزاعات هو سبب ارهاق الخزينة العامة .

وقال مستشار وزير المالية محمد الحسن مكاوي للصحافيين “الظروف الامنية اثرت بصورة كبيرة على الاقتصاد” .

ويعاني الاقتصاد السوداني من ارتفاع معدل التضخم وانخفاض قيمة العملة منذ ان اصبح الجنوب دولة مستقلة في يوليو 2011 واخذ معه 75% من انتاج السودان من النفط البالغ 470 الف برميل يوميا .