الخرطوم : التغيير أستبقت حكومة ولاية الخرطوم قرار الدولة الوشيك برفع الدعم عن المحروقات واعلنت عن تقديم حافز نقدي لوسائل المواصلات العاملة بالولاية خلال الـ6 أشهر القادمة للمحافظة على تعرفة المواصلات باستثناء الزيادة المحدودة التى تطرأ على بعض خطوط النقل .

و قررت الولاية فى اجتماع موسع لحكومتها برئاسة الوالى ،عبد الرحمن الخضر ،دعم البصات التابعة لها لتعمل بنفس التعريفة الحالية كما تقرر إستمرار نقل الطلاب بنصف القيمة وتخصيص بصات خاصة بهم تحمل علامات بارزة وذلك في حالة رفع الدعم عن الوقود .

وتخشى الحكومة من ان يؤدى قرارها الوشيك برفع الدعم الى اطلاق موجة من الاحتجاجات وذلك نتيجة للرفض الواسع له حتى بين قاعدة مؤيديها فى الحزب الحاكم و التيارات الاسلامية المتحالفة معها .

 وشهدت انحاء متفرقة من السودان وعلى أسها الخرطوم احتجاجات في يونيو و يوليو من العام الفائت على اقرار الحكومة رفعا جزئيا للدعم عن المحروقات . لكن الاحتجاجات تراجعت امام القوة التي تعاملت بها الاجهزة الامنية .

وكانت تقارير من جهاز الامن والمخابرات والشرطة واستخبارات الجيش قد حذرت الحكومة فى وقت سابق من الشهر الجارى من ما يمكن ان يفضى اليه رفع الدعم من مآلات قد تخرج عن سيطرة الاجهزة الامنية بينما قال الناطق باسم حزب المؤتمر الوطنى الحاكم ،ياسر يوسف يوم الاثنين ان اعلان القرارات رهين بإكتمال المشاورات حولها وبإقناع جميع الاطراف بها .