الخرطوم : التغيير   اعلنت ولاية الخرطوم عن اتلاف 38 محطة وقود وتعرض 16 بصاً لحريق كامل و 118 بصاً لتلف جزئى ونهب ثماني صيدليات بالكامل وحرق 11 عربة خاصة، بخلاف سيارات المؤسسات الأخرى التي لم يتم حصرها بعد، كما تم حرق ست سيارات نفايات و19 موقعاً لبسط الأمن الشامل وثلاثة أقسام شرطة وقسم لشرطة المرور فى الاحتجاجات الغاضبة التى شهدتها الولاية خلال الايام الماضية ضد قرارات الحكومة برفع اسعار السلع والخدمات .

وقال المدير التنفيذي لشركة مواصلات الخرطوم ،عثمان الحسن، إن بصات الشركة تضررت كثيراً بالأحداث، مؤكداً أن تعرفة البصات  ستظل كما هي دون أية زيادة في كل الخطوط .

وأعلن التزام الشركة بمواصلة تقديم خدماتها للمواطنين لسد الفجوة التي حدثت بعد الأحداث الأخيرة، وقال الحسن إنه هناك غرفة عمليات تم تكوينها داخل الشركة لتذليل كافة المعوقات وتقديم خدمات أفضل للمواطنين .

وكلف والى الخرطوم ،عبد الرحمن الخضر وزير المالية صديق الشيخ، بالمتابعة الميدانية اللصيقة مع اتحاد المخابز للتأكد من التزام المخابز ببيع الخبز للمواطن بواقع أربع رغيفات بواحد جنيه زنة الرغيفة 70 جراماً، وزاد “لا زيادة إطلاقاً في دقيق الخبز” .

وتطرق اجتماع مشترك ضم الوالى،عبد الرحمن الخضر والأجهزة الأمنية بالولاية للخسائر التى منيت بها ولاية الخرطوم خلال الاحداث الاخيرة ،وقال الخضر أنه يعتبر ما حدث خرقاً واجب الإصلاح في خطة الولاية نحو استتباب الأمن، مطالباً بالتقصي الدقيق وإعادة فتح ملف ما وصفها  وصفها ب”العصابات المتفلّتة” ورفع توصيات جادة بشأنها .

وحول قمع المظاهرات، أكد الوالي أن القانون هو الذي ينظِّم ذلك مطالباً رئاسة الشرطة ونيابة ولاية الخرطوم تنوير الناشطين السياسيين والمواطنين بذلك .

ووجه لجنة أمن الولاية بإجراء تحقيقات متكاملة عن الخسائر المادية والبشرية التي وقعت إبان الأحداث واستكمال التّحريات لتحديد وتصنيف أسباب الوفيات توطئة لاتخاذ بعض القرارات والإجراءات .

وتأسف والي الخرطوم على الضحايا الذين سقطوا في الأحداث الأخيرة، وأكد “أنهم جميعاً سواءً كانوا مدبرين للأحداث أو مشاركين فيها أو من الأجهزة الأمنية، فجميعهم أبناء هذا الوطن والواجب يفرض علينا عدم تكرار ذلك مهما كانت الظروف” .

وفى سياق متصل أعلنت رئاسة الشرطة ، في بيان صحفي، أنها ألقت القبض على 15 متهماً من المشاركين في نهب بنك الشمال الإسلامي فرع الحاج يوسف وبحوزتهم مبالغ مالية وأجهزة حواسيب تحوي بيانات حسابات العملاء ومعاملات مصرفية .

وأضافت أن المتهمين سجّلوا اعترافات بالمشاركة في نهب البنك، وأرشدوا على مشاركين آخرين وأكدت استمرارها في عمليات دهم ومطاردة المتفلتين المتورطين في الجرائم .