لندن: التغيير حملَّ رئيس مؤتمر البجا بالخارج د.ابو محمد ابو آمنة قيادات المعارضة المسؤولية عن فشل انتفاضة سبتمبر بسبب غيابها عن قيادة الشارع، وقال ان الجبهة العريضة والجبهة الثورية والتجمعات الشبابية تتبني شعارات متشابهة وتتفق حول مبدأ اسقاط النظام وتحقيق نظام ديمقراطي، وكان يجب عليها التوحد.

وكشف د.ابو آمنة المقيم منذ سنين طويلة في العاصمة البريطانية عن لقاء جمع بين مساعد رئيس الجمهورية موسي محمد احمد والامين العام للحركة الشعبية ياسر عرمان قبل اشهر بلندن ابدي خلاله موسي اشارات ايجابية بالانضمام للجبهة الثورية، وعن مكالمة هاتفية مطولة لموسي مع رئيس الجبهة الثورية مالك عقار غير انه تراجع بعد ذلك عن المضي في هذا الطريق.

ووصف ابو آمنة، في حوار للـ (التغيير) معه ينشر غدا، اتفاقية الشرق بانها اتفاقية (هايكشاب) – وتعني بلغة البداويت الخديعة، لانها قائمة علي الغش والخديعة واللف والدوران، حسب تعبيره. وقال ان شباب البجا تواقون للعمل العسكري وهم الان في مرحلة التنسيق مع الجبهة الثورية بهذا الخصوص.