الخرطوم: التغيير كشفت شعبة الصيدليات عن حدوث فجوة دوائية بالبلاد، وحذرت من مغبة استمرار الأزمة. وفي السياق ذاته كشف مسؤول شعبة الصيدليات  د. نصر مرقص عن انفراج وصفه بالطفيف في أدوية وقطرات العيون، 

أرجعه إلى تجدد الأزمة واستمرارها بسبب تعثر البنك المركزي واتباعه سياسة تجزئة النقد الأجنبي، وقال إن الوكلاء غير قادرين على فتح الاعتمادات لوجود عوائق تتعلق بالبنوك وتبررها للوكلاء بعدم وجود نقد أجنبي، وأكد أن أزمة الدواء  أحدثت فجوة كبيرة وأتاحت فرصا لتهريب الدواء، فضلاً عن أن الكميات الواردة لم تغطِ حاجة الصيدليات بعد انقطاع أكثر من 15 نوعاً من قطرات العيون والمضادات الحيوية التي يتم تعاطيها بالوريد وغيرها لأكثر من شهرين.