الخرطوم: التغيير أعلنت شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا آخر شركة طيران أوروبية تسير رحلات مباشرة ومنتظمة إلى السودان

في وثيقة تم الحصول عليها يوم الأحد أنها ستوقف خدماتها هذه عن البلاد في شهر يناير المقبل، وأرجعت ذلك لأسباب اقتصادية.

وقالت رسالة مؤرخة في 22 أكتوبر أن الرحلات بين فرانكفورت والخرطوم ستتوقف اعتباراً من 19 يناير المقبل. ووقع الرسالة هارتموت فولتس المدير العام لفرع لوفتهانزا في السودان. وأكدت الشركة أنها “توفر لزبائها شبكة من الرحلات حول العام وتراقب ذلك بصورة دائمة”، وبناءً على ذلك “قررت تعليق رحلاتها من فرانكفورت إلى الخرطوم”. وقال مصدر يعمل في صناعة الطيران في السودان لوكالة “فرانس برس” إن الخطوة جاءت بعد 51 عاماً من خدمة لوفتهانزا في السودان. ومطلع هذا العام أوقفت الخطوط الجوية الهولندية “كي ال أم” رحلاتها بين امستردام والخرطوم بسبب ارتفاع التكاليف. وبعد هذا التوقف تبقى الخطوط الجوية التركية وشركات أفريقية وشرق أوسطية تقدم خدماتها للعاصمة السودانية الخرطوم.