الخرطوم: التغيير كشفت وزارة المالية والاقتصاد الوطني عن فجوة تمويلية تقدر بـ(5) مليون دولار بالهيئة العربية للاستثمار.

وفي السياق أقرّ وزير المالية علي محمود بوجود فجوة مالية بالهيئة العربية للاستثمار تقدر بـ(5) مليون دولار، وأكد أن الوزارة تعمل على تغطيتها بتمويل من البنك الإسلامي للتنمية  باعتباره في دولة إسلامية، وتعهد في تصريحات صحفية أمس بمعالجة المعيقات وتقديم التسهيلات اللازمة  للهيئات والمنظمات العربية بالبلاد،

ووجّه اللجنة المكونة من وزارة المالية والهيئة العربية بضرورة رفع  مذكرة شاملة للإشكالات بالهيئة تمهيداً لاتخاذ قرارات عاجلة.

وفي السياق كشف عن معالجة قضايا  الأراضي مع الولايات وفق القانون.

من جهته أكد رئيس الهيئة العربية للتعاون المشترك محمد عبيد المزروعي وجود فجوة تمويلية بمشروع مصنع الأدوية البيطرية المقرر افتتاحه في العام 2014، وطالب وزارة المالية بضرورة المساهمة في التمويل التكميلي عبر الصناديق العربية.