الخرطوم : التغيير   أقرت وزارة الصحة بولاية الخرطوم يوم الثلاثاء بنقص فى ادوية الامراض المزمنة الى جانب استمرار الندرة في بعض الأنواع الأخرى مشيرة الى أن هناك مساعٍ حثيثة لتوفيره،

و كشفت عن اجتماع ببنك السودان ينعقد اليوم لمناقشة إمكانية توفير العملات الأجنبية لاستيراد الدواء .

وأرجع مدير إدارة الصيدلة بوزارة الصحة ولاية الخرطوم ،نجم الدين المجذوب في تصريحات صحفية أمس انعدام عدد من الأصناف لشح النقد الأجنبي الى جانب أن ندرة بعض الأدوية بسبب العلامة التجارية .

واكد حرص الوزارة على توفير أدوية القائمة الأساسية بنسبة (100%) وقطع بأن مخزون الأدوية المنقذة للحياة متوفر بأقسام الطوارئ والعمليات .

 و أشار المجذوب الى نقص في أدوية الأمراض المزمنة (السكري، الضغط وقطرات العيون)، وأرجع ذلك الى الإشكالات الإدارية في الشركات المستوردة مما أدى الى الندرة في الدواء المسجل .

وطالب نجم الدين بتوفير النقد الأجنبي لاستيراد الدواء وأضاف: ينبغي معاملة الدواء كغيره من السلع الاستراتيجية (القمح والمحروقات)، مشيرا إلى أن الحلول تتمثل في دعم الصناعة الوطنية والتي لا تتعدى تغطيتها الـ(25%) من الدواء بجانب تسجيل أصناف جديدة من الأدوية لافتاً الى أن جملة الأدوية المسجلة بالبلاد لا تتعدى (4) آلاف صنف في الوقت الذي تسجل في دول الجوار ما لا يقل عن (9) آلاف صنف.

 ولفت المجذوب الى أن اجتماع بنك السودان يضم والي الخرطوم ووزير الصحة الولائي والمجلس القومي للأدوية والسموم وشعبة مستوردي الأدوية وعدد من جهات الاختصاص .