الخرطوم : التغيير أعلن الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل أن لجنة تقييم الوضع السياسي الراهن لم تتخذ قراراً بالانسحاب من الحكومة، مبيناً أن ما ورد على لسان بعض الاعضاء بالانسحاب من حكومة القاعدة العريضة هي آراء شخصية ولا تعبر عن أجهزة الحزب .

وأوضح عضو هيئة القيادة فى الحزب الاتحادى الاصل رئيس لجنة تقييم الوضع السياسي،الفريق عبد الرحمن سعيد أن اللجنة اجتمعت بحضور (30) عضواً بتكليف من القيادة العليا للحزب، مبيناً أن اللجنة مناط بها رفع التوصيات فقط لمولانا محمد عثمان الميرغني رئيس الحزب .

 واشار سعيد الى أن ما خرج به اجتماع بعض أفراد الحزب والخاص بإرسال  مناديب للولايات لفض الشراكة مع الوطني هو قرار غير ملزم ولم يتخذ من مؤسسات الحزب المعروفة .

 وطالب اعضاء الاتحادى الاصل بالصبر على رئيس الحزب لأخذ القرار المناسب كاشفاً عن عودة الميرغني في الأيام القادمة بعد إجراء فحوصات طبية بالعاصمة البريطانية لندن .