الخرطوم : التغيير قالت الإدارة العامه للجوازات والهجرة والجنسية بوزارة الداخلية ان (15) سودانيا قدموا طلبات لإسقاط الجنسية عنهم  من اجل الحصول على جنسيات دول اخرى رهنت منحها لهم  بإسقاط الجنسية الاولى ، واكدت انها بصدد النظر فى هذه الطلبات .

وقال عضو الإدارة العامة للشئون القانونية برئاسة الشرطة العقيد حقوقي ،إيهاب عبد الحميد  أن قانون الجنسية تعديل 2011 جوّز لرئيس الجمهورية من خلال مادة جديدة فى القانون ان يعيد الجنسية لمن اسقطت عنه او الشخص الذي تنازل عنها متى ما تقدم بطلب لإستردادها .

وطالب المحامي والناشط في مجال حقوق الإنسان ،صالح محمود دولتي السودان وجنوب السودان بمخاطبة مشكلة الجنسية فى منطقة ابيى لا سيما بعد قيام الإستفتاء سواء جاءت النتائج بالإنضمام للشمال او الجنوب او تقسيم المنطقة  .

ونبه محمود الى تعارض المادة (10) من قانون الجنسية تعديل سنة 2011 مع الدستور الإنتقالي لسنة 2005 والتي تنص على إسقاط الجنسية السودانية اذا إكتسب الشخص حكما او قانونا جنسية دولة جنوب السودان .

وإعتبر المشاركون في الورشة السؤال عن القبيلة فى اجراءات الحصول على الجنسية مستفز وبجانب شرط التحدث باللغة العربية كشرط اساسي للحصول على الجنسية بنص القانون فيما خرجت توصيات الورشة بإسقاط شرط اللغة العربية لمنح الجنسية .