الخرطوم : فرانس برس أعلن رئيس بعثة الأمم المتحدة بالسودان علي الزعتري، يوم الجمعة، مقتل موظفيْن يتبعان لوزارة الصحة كانا يشاركان في حملة للتحصين ضد الحصبة في غرب دارفور، وكشف مصدر أن مسلحين قتلوا الموظفيْن وسرقوا سيارتهما .

وقال الزعتري في بيان، إن الموظفيْن هما مُلقِّح وسائق، كانا يشاركان في عملية تحصين ضد الحصبة في ولاية غرب دارفور، من دون أن يدلي حتى الآن بأي معلومات عن ظروف مقتلهما .

وأضاف “أدعو كل الأطراف إلى تأمين حماية الطواقم الطبية التي تحضر لمساعدة السكان في دارفور” .

من جانبه، كشف مصدر في الأمم المتحدة لوكالة “فرانس برس” أن عملية القتل مرتبطة بسرقة سيارة. وأضاف أن مسلحين طلبوا من موظفي الأمم المتحدة الخروج من سيارتهما، وحين رفضا عمدوا إلى قتلهما، لافتاً إلى أن الهجوم وقع يوم الإثنين .

وقُتل ستة عاملين إنسانيين في السودان هذا العام وفق حصيلة لفرانس برس .