التغيير : سودان تربيون قُتلت امرأة وأصيب أربعة آخرون بجروح متفاوتة، يوم الإثنين، في قصف جديد لمتمردي الحركة الشعبية على عاصمة جنوب كردفان كادوقلي

وقال معتمد محلية كادوقلي أبوالبشر عبدالقادر، وفقا لسودان تربيون، إن المتمردين قصفوا المدينة بتسعة صواريخ سقطت بأحياء كليمو والرديف وقعر حجر، في محاولة “يائسة بعد اندحار قواتهم أمام ضربات الجيش في ساحات المواجهة”، حسب قوله.
وكانت قوات الحركة الشعبية التي تحاصر معظم المدن بالولاية، قد قصفت كادوقلي السبت الماضي، ولم ترد انباء عن سقوط ضحايا. واصبحت معظم المناطق بما فيها اجزاء من شمال كردفان تحت مرمي نيران قوات الجبهة الثورية وهجماتها منذ عدة اشهر. 
وبينما لم يصدر اي توضيح من طرف الحركة، فمن الراجح ان القصف ياتي ردا علي الغارات المتواصلة للطيران الحكومي علي معاقل الحركة، ولتقوية موقفها في المفاوضات التي ينتظر ان تبدا في مطلع يناير القادم، بالعاصمة الاثيوبية اديس ابابا برعاية الاتحاد الافريقي.