التغيير : الخرطوم  أكدت، حكومة جنوب السودان، استعدادها لدعم تحرك الخرطوم لرفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على الحكومة، واعتبرت أن العقوبات تؤثر بصورة سلبية على السودان وتحد من إمكانيات "التعاون المشترك بين البلدين".

واتفق، المشاركون في اجتماع اللجنة الثلاثية، علي مخاطبة المجتمع الدولي بشأن إعفاء ديون السودان والمساعدات المتوقع انعقاده في الفترة من 15-16 ديسمبر الجاري بأديس أبابا، وعلى زيارات من ممثلي اللجنة والدولتين لعدد من الدول الدائنة والمانحة، بجانب عقد مؤتمر دولي يحدد موعده لاحقاً.

 وأشار الاجتماع، الى حاجة البلدين للمساعدات، باعتبار أن الدولتين خرجتا من صراع طويل ومواطنيهما في “انتظار عوائد السلام”.
 في سياق متصل، عقدت إدارة الحدود المتكاملة بين السودان وجنوب السودان، اجتماعاً بأديس أبابا في الـ14 من الشهر الجاري برعاية الآلية الأفريقية رفيعة المستوى وبرنامج الاتحاد الأفريقي للحدود، وخرجت بأجندة مشتركة “لزيادة الوعي بأهمية الحدود المرنة”، وتم الاتفاق على عقد مؤتمر بشأن الحدود المرنة بين السودان وجنوب السودان.