د. زهير السراج * اصابت حمى الكريسماس مجموعة المتنطعين وفقهاء السلطان ومن لف لفهم من فقهاء النكاح، وهو اقل ما يجب ان يوصفوا به، مبكرا هذا العام فبدأوا فى دق طبول الحرب ضد الاحتفال والاحتفاء بهذه المناسبة الدينية العظيمة،

التى تخلد ذكرى مولد رسول الله السيد المسيح عليه السلام الذى يأمرنا الله بالايمان به والا انضممنا لزمرة الكفار فانكار احد رسل الله هو انكار لوجود الله والكفر به والعياذ بالله.

* وكما نحتفل ونحتفى بمرلد الرسول الكريم خاتم الانبياء والمرسلين ونقيم الموالد والاحتفالات طيلة شهر من الزمان تهل علينا فيه بركة الرسول الكريم، فمن حق غيرنا من اصحاب الديانات والملل السماوية الاخرى، ونحن معهم، ان نحتفل بمولد سيدنا عيسى عليه السلام ونسعد ونفرح بمولد هذا الرسول الكريم عليه السلام الذى ارسله الله تبيانا للحق ورحمة للعباد ..!!

* لذا نقول للمتنطعين وفقهاء السلطان وائمة النكاح .. غصبا عنكم سنحتفل بالكريمساس ونبتهج ونعبر عن فرحتنا كلٌ بطريقته الخاصة بما لا يضير الاخرين، وستمتد احتفالاتنا ان شاء الله الكريم حتى مطلع العام الجديد الذى نتمنى ان يخلصنا فيه الكريم الغفور الرحيم الجبار المنتقم منكم ومن امثالكم الذين سيدوكم ومنحوكم الفرصة لتتنطعوا ما شاء لكم التنطع يا فقهاء النكاح والختان الذين تنامون بالليل فى فراش الفساد وتخرجون الصبح لتنصحوا العباد .. لعنة الله عليكم ..!!

 

* تخيلوا بالله هذه التنطع هل سمعتم او  قرأتم مثله .. فلقد جاء فى احدى الصحف ان احدهم يدعى اسماعيل عثمان يعمل بمجمع الفقه الاسلامى كشف عن ــ لاحظوا ــ كشف عن مخطط تقوده جهات لم يسمها لتدمير الشباب من الجنسين اخلاقيا، محذرا من اقامة المناسبات الموسمية مثل اعياد الكريسماس ورأس السنة، لانها تقود لتفشى الدعارة وتزايد اعداد الاطفال اللقطاء، وانتشار مرض الايدز فى المجتمع السودانى بغرض تدميره ..!!

 

* تخيلوا هذا المتنطع المنافق الذى بدلا من ارجاع ازمة انحلال الاخلاق وتفشى الدعارة والامراض الى اسبابها الحقيقية المتعلقة بالفقر والبطالة وفساد الدولة وسياساتها المتفنة التى تركز الثروة فى يد نسبة ضئيلة فى المجتمع على حساب الغالبية المقهورة، فانه لا يجد الا الاحتفاء بالكريسماس ورأس السنة فى ليلتين فقط فى العام كله ليجعلهعما السبب فى انحراف المجتمع، ويخشى على نفسه من سادته ان يقول لهم ان السبب هو فساد الدولة وسياساتها الفاسدة المفسدة المضلة .. اختشى يا ايها الذى تزعم انك شيخ تفتى فى الدين وتتولى مسؤولية مؤسسة مرموقة مثل مؤسسة الفقه الاسلامى فى السودان ثم تخاف على نفسك من كلمة حق امام سلطان جائر .. والله انك والمتنطعين من امثالك سبب البلاء والفساد وانحراف الاخلاق الذى نعيشه.

 

* ثم استمعوا لخطيب مسجد (النور) بكافورى الوزير السابق عصام احمد البشير الذى يقول ان الاحتفال بالكريسماس ورأس السنة يخالف العقيدة والاخلاق ..!! كيف ذلك ايها الفقيه ولقد احل لنا  القرآن الزواج من اهل الكتاب واكل طعامهم ..إلخ، بل وربط ايماننا بالله واعتناقنا لدين الاسلام بالايمان برسله وكتبه ودياناته ومنها الدين المسيحى،  مما يعنى جوازا  بل فرضا ان نحترم عاداتهم وثقافتهم والا كان ايماننا ناقصا، فكيف تأتى انت ايها الفقيه وتلغى ذلك ؟ هل انت احرص من الله ورسوله الكريم على الدين، ام انك تتنطع لصالح من يدفع لك اجرك فتدعى مثل هذه الادعاءات وتطلق مثل هذه الترهات حتى تزداد رغدا فى العيش وتتطاول اكثر فى البنيان ..؟ اما كان الاكرم والافضل لك ان تطالب سادتك ببسط العدل والتخفيف عن الشعب ومكافحة الفساد بدلا عن هذا الحديث الفج ؟!

* أقول لكما ولكل المتنطعين امثالكما نيابة عن نفسى واسرتى واهل بيتى، اننا سنحتفل بالكريسماس ورأس السنة ونخرج الى المنتزهات والميادين والشوارع لنعبر عن فرحتنا تماما كما نفعل عندما نحتفى ونحتفل بمولد رسول الرحمة عليه افضل الصلوات والتسليم .. وكان ما عاجبكم اشربوا من محاياتكم  الفاسدة التى تخدعون بها زباءنكم وزبانيتكم لعلها تفيدكم، ولاخوتنا واشقائنا المسيحيين اقول مبروك عليكم وعلينا الكريسماس .. والمجد لله فى الاعالى وعلى الارض السلام وبالناس المسرة ..!!