التغيير : شرق دارفور كشفت، حكومة ولاية شرق دارفور، عن ترتيبات لعقد مؤتمر جامع للإدارات الأهلية للولايه مع ولاية بحر الغزال بدولة جنوب السودان في العشرين من هذا الشهر، لحسم عدد من القضايا الخلافية خاصة في الجانب الأمني.

وقال، موسى جالس، رئيس المجلس التشريعي بالولاية أن المحليات الحدودية التي تشمل بحر العرب والفردوس لم تتأثر بالأوضاع المتوترة بدولة الجنوب، وتوقع وصول تدفقات من اللأجئين من جراء الصراعات بالدولة المجاورة للولاية.


وأوضح، أن المؤتمر سيناقش كافة الإشكالات الأمنية خاصة في جانب المراعي وحركة النقل والاحتكاكات التي تنجم عن ذلك.


ومن جانبه، أكد الأستاذ عيسى عليو، معتمد محلية بحر العرب عدم تأثر محليته بالأحداث في الجنوب لافتاً إلى اكتمال الترتيبات لإقامة مؤتمر الإدارات الأهلية الذي يضم ولايتي شرق دارفور وبحر الغزال في العشرين من هذا الشهر.