التغيير : نيالا تعاني، مدينة نيالا، عاصمة ولاية جنوب دارفور، من قطوعات مستمرة للكهرباء، وإرتفاع في اسعار  الخبز والغاز، مع تواصل الحظر الليلي للحركة وحالة الطوارئ.

ووصل سعر الخبز للـ (الرغيفة) الواحدة الجنيه. فيما وصل سعر انبوبة الغاز لـ (50) جنيهاً.

وتقوم إدارة الكهرباء بتوزيع الإمداد الكهربائي بين الأحياء السكنية منذ أربعة أشهر.

وافاد مواطنون من نيالا، أن الكهرباء يتم تقسيمها بين ثلاثة مناطق وهي : نيالا شمال، ونيالا جنوب، كلمة 

في السياق ذاته، لاتزال السلطات تفرض حظرا للتجوال منذ الثامنة مساءً وحتي السادسة صباحاءً علي كل انحاء المدينة، والذي بدا تطبيقه منذ اكثر من خمسة اشهر.

وكشفت مصادر، عن تدفق اعداد كبيرة الاشهر الماضية على معسكرات النزوح بسبب اتساع حجم النزاعات القبلية في ولاية جنوب دارفور وباقي ولايات دارفور.